الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عقد الزهراء عليها السلام

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بسمة حزن
عضــو متميــز
عضــو متميــز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 712
الموقع : القطيف
العمل/الترفيه : طالبة\وهوايتي نت
المزاج : هادأة موووووووووووووووووووت
تاريخ التسجيل : 07/04/2008

مُساهمةموضوع: عقد الزهراء عليها السلام   الثلاثاء يونيو 24, 2008 10:43 pm

السلام عليكم ورحمة الله

كل عام و أنتم بخير في ذكرى سيدة نساء العالمين من الأولين و الآخرين الصديقة الطاهرة و المحدثة العليمة و الطاهرة الزكية أم أبيها وشفعية شيعتها يوم القيامة فاطمة الزهراء عليها السلام


وبهذه المناسبة العطرة أقدم لكم هذه القصة العجيبة والتي تبين لنا عظم فضلها عليها السلام:
عن جابر بن عبدالله الأنصاري رضوان الله عليه قال: صلَّى بنا رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) صلاة العصر، فلما انفتل جلس في قبلته والناس حوله، فبينا هم كذلك إذ أقبل إليه شيخ من مهاجرة العرب، عليه سمل قد تهلل وأخلق، وهو لا يكاد يتمالك كبراً وضعفاً، فأقبل عليه رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) يستحثُّه الخبر، فقال الشيخ: يا نبيَّ الله أنا جائع الكبد فأطعمني، وعاري الجسد فاكسُني، وفقير فأرشني.

فقال (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ): ما أجد لك شيئاً ولكنَّ الدالَّ على الخير كفاعله، انطلق إلى منزل من يحبُّ الله ورسوله ويحبُّه الله ورسوله، يؤثر الله على نفسه، انطلق إلى حجرة فاطمة. وكان بيتها ملاصقَ بيت رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) الذي ينفرد به لنفسه من أزواجه، وقال: يا بلال قم فقف به على منزل فاطمة. فانطلق الأعرابي مع بلال، فلمَّا وقف على باب فاطمة نادى بأعلى صوته: السلام عليكم يا أهل بيت النُّبوَّة ومختلف الملائكة، ومهبط جبرئيل الروح الأمين بالتنزيل، من عند رب العالمين.

فقالت فاطمة: وعليك السلام فمن أنت يا هذا؟

قال: شيخ من العرب أقبلت على أبيك سيد البشر مهاجراً من شقة وأنا يا بنت مُحَمَّد عاري الجسد، جائع الكبد، فواسيني يرحمك الله.

وكان لفاطمة وعليّ في تلك الحال ورسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) ثلاثاً ما طعموا فيها طعاماً، وقد علم رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) ذلك من شأنهما.

فعمدت فاطمة إلى جلد كبش مدبوغ بالقرظ كان ينام عليه الحسن والحسين (عليهِما السَّلام) فقالت: خذ هذا أيها الطارق، فعسى الله أنَّ يرتاح لك ما هو خير منه.

قال الأعرابي: يا بنت مُحَمَّد شكوت إليك الجوع فناولتني جلد كبش، ما أنا صانع به مع ما أجد من السغب؟

قال: فعمدت لَمَّا سمعت هذا من قوله إلى عقد كان في عنقها أهدته لها فاطمة بنت عمها حمزة بن عبد المطلب، فقطعته من عنقها ونبذته إلى الأعرابي وقالت: خذه وبعه فعسى الله أنْ يعوِّضك به ما هو خير منه، فأخذ الأعرابي العقد وانطلق إلى مسجد رسول الله والنبيّ (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) جالس في أصحابه، فقال: يا رسول الله أعطتني فاطمة [بنت محمد] هذا العقد وقالت: بعه فعسى الله أنْ يصنع لك.

قال: فبكى النبيّ (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) وقال: وكيف لا يصنع الله لك وقد أعطتكه فاطمة بنت مُحَمَّد سيدة بنات آدم.

فقام عمار بن ياسر رحمة الله عليه فقال: يا رسول الله أتأذن لي بشراء هذا العقد؟

قال: اشتره يا عمار فلو اشترك فيه الثقلان ما عذَّبهم الله بالنار.

فقال عمار: بكم العقد يا أعرابي؟

قال: بشبعة من الخبز واللحم، وبردة يمانية أستر بها عورتي وأصلي فيها لربي، ودينار يبلغني إلى أهلي.

وكان عمار قد باع سهمه الذي نفله رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) من خيبر ولم يبق منه شيئاً، فقال: لك عشرون ديناراً ومئتا درهم هجرية وبردة يمانية وراحلتي تبلغك أهلك وشبعك من خبز البر واللحم.

فقال الأعرابي: ما أسخاك بالمال أيها الرجل. وانطلق به عمار فوفّاه ما ضمن له.

وعاد الأعرابي إلى رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ)، فقال له رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ): أشبعت واكتيست؟

قال الأعرابي: نعم واستغنيت بأبي أنت وأمي.

قال: فاجز فاطمة بصنيعها.

فقال الأعرابي: اللهمَّ إنَّك إله ما استحدثناك، ولا إله لنا نعبده سواك، وأنت رازقنا على كل الجهات، اللهمَّ أعط فاطمة ما لا عين رأت ولا أذن سمعت.

فأمَّن النبيّ (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) على دعائه وأقبل على أصحابه فقال: إنَّ الله قد أعطى فاطمة في الدنيا ذلك: أنا أبوها وما أحد من العالمين مثلي، وعليٌّ بعلها ولولا علي ما كان لفاطمة كفو أبداً، وأعطاها الحسن والحسين وما للعالمين مثلهما سيدا شباب أسباط الأنبياء وسيدا شباب أهل الجنة – وكان بإزائه مقداد وعمار وسلمان – فقال: وأزيدكم؟

قالوا: نعم يا رسول الله.

قال: أتاني الروح – يعني: جبرئيل (عليهِ السَّلام) – أنها إذا هي قبضت ودفنت يسألها الملكان في قبرها: من ربك؟ فتقول: الله ربي، فيقولان: فمن نبيك؟ فتقول: أبي، فيقولان: فمن وليك: فتقول: هذا القائم على شفير قبري علي بن أبي طالب (عليهِ السَّلام).

ألا وأزيدكم من فضلها: إنَّ الله قد وكَّل بها رعيلاً من الملائكة يحفظونها من بين يديها ومن خلفها وعن يمينها وعن شمالها وهم معها في حياتها وعند قبرها وعند موتها، يكثرون الصلاة عليها وعلى أبيها وبعلها وبنيها.

فمن زارني بعد وفاتي فكأنما زارني في حياتي، ومن زار فاطمة فكأنما زارني، ومن زار علي بن أبي طالب فكأنما زار فاطمة، ومن زار الحسن والحسين فكأنما زار علياً، ومن زار ذريتهما فكأنما زارهما. فعمد عمار إلى العقد، فطيبه بالمسك، ولفَّه في بردة يمانية، وكان له عبد اسمه سهم ابتاعه من ذلك السهم الذي أصابه بخيبر، فدفع العقد إلى المملوك وقال له: خذ هذا العقد فادفعه إلى رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) وأنت له. فأخذ المملوك العقد فأتى به رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) وأخبره بقول عمار.

فقال النبيّ (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ): انطلق إلى فاطمة فادفع إليها العقد وأنت لها.

فجاء المملوك بالعقد وأخبرها بقول رسول الله (صلَّى اللهُ عليهِ وآلِهِ وسَلَّمَ) فأخذت فاطمة (عليها السَّلام) العقد وأعتقت المملوك، فضحك الغلام، فقالت: ما يضحكك يا غلام؟

قال: أضحكني عظم بركة هذا العقد، أشبع جائعاً، وكسى عرياناً، وأغنى فقيراً، وأعتق عبداً، ورجع إلى ربه.


رزقنا الله و إياكم شفاعتها وشفاعة الأئمة من ذريتها

تحياتيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fenesa.yoo7.com/profile.forum?mode=editprofile
miss 7arkato
عضــو متميــز
عضــو متميــز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 762
العمر : 23
الموقع : القطيف
العمل/الترفيه : للأسف طالـــبة
المزاج : أسعد مخلووقة في العالم مااني قادرة من الفرح
تاريخ التسجيل : 08/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: عقد الزهراء عليها السلام   الأربعاء يونيو 25, 2008 6:21 pm

مشكوورة على الطرح

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nabdalro7.ba7r.org/index.htm
miss 7arkato
عضــو متميــز
عضــو متميــز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 762
العمر : 23
الموقع : القطيف
العمل/الترفيه : للأسف طالـــبة
المزاج : أسعد مخلووقة في العالم مااني قادرة من الفرح
تاريخ التسجيل : 08/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: عقد الزهراء عليها السلام   الأربعاء يونيو 25, 2008 6:21 pm

مشكوورة على الطرح

_________________




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nabdalro7.ba7r.org/index.htm
my smiley
عضــو نشيــط
عضــو نشيــط
avatar

انثى
عدد الرسائل : 650
العمر : 23
الموقع : القطيـــــف
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : وناسـة-فرح-حزن-مرهق-زعل-ملل-وكل شي^_^ *_*
تاريخ التسجيل : 24/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: عقد الزهراء عليها السلام   الأحد يونيو 29, 2008 3:18 am

تــــــــتســـــــلمـــــيـــــــــ tongue

حبيــــــــبتـــــــــيــ علىىىى الموضــــــــــــــــــووووع الرائــع

تحيــــــــــــــــــــــــــــــاتيــــــــــ What a Face my smiley
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بسمة حزن
عضــو متميــز
عضــو متميــز
avatar

انثى
عدد الرسائل : 712
الموقع : القطيف
العمل/الترفيه : طالبة\وهوايتي نت
المزاج : هادأة موووووووووووووووووووت
تاريخ التسجيل : 07/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: عقد الزهراء عليها السلام   الأحد يوليو 20, 2008 3:40 am

يسلمو عالردود الحلوه موووووووووت
مودتي وتحياتيــ ليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fenesa.yoo7.com/profile.forum?mode=editprofile
 
عقد الزهراء عليها السلام
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بنات كريستال :: منتديات اسلاميه :: كريستال المواضيع الدينيه العامه-
انتقل الى: